STC تقود المشغلين للتغلب على تأثر شبكات الجوال بالحرم المكي بوقت قياسي

حققت الاتصالات السعودية STC ممثلة بقطاع الشبكة نجاحاً بارزاً في التغلب على عدد من المعوقات الفنية التي واكبت المتغيرات التوسعية في الحرم المكي الشريف والمنطقة المركزية بمكة المكرمة مع حلول شهر رمضان المبارك، حيث تسببت إزالة الرافعات بإلغاء مواقع أبراج الشركات المشغلة لشبكات الجوال، والتي نتج عنها التأثير على كفاءة الشبكة في محيط الحرم والمنطقة المركزية عموماً.

ومنذ صدور التوجيهات بإزالة أبراج شبكة الجوال العام الماضي عملت الشركة مع شركات عالمية متخصصة لوضع حلول بديلة متطورة تضمن عدم التأثير على الخدمة لزوار المسجد الحرام والقائمين على خدمتهم من مختلف قطاعات الدولة، وتم في هذا الصدد التسريع في الإجراءات الإدارية للحصول على الموافقات لبدء الأعمال الإنشائية الفنية والتقنية بالتنسيق مع الجهات الحكومية ذات العلاقة، ومنها إمارة منطقة مكة المكرمة ووزارة الاتصالات وتقنية المعلومات وهيئة الاتصالات وتقنية المعلومات والرئاسة العامة لشؤون الحرمين والمشغلين “موبايلي” و”زين”، وكذلك التنسيق المباشر مع الشركات ذات العلاقة بمشاريع التوسعة.

وأسهم ذلك في سرعة تنفيذ الحلول للتغلب على تأثر الشبكة لجميع المشغلين، وفوضت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات بالاتصالات السعودية لتمثيل الشركات المشغلة بسرعة تنفيذ حلول استعادة كامل التغطية للشبكات في المواقع المتضررة، وأسهم ذلك بتنفيذ 16 موقعاً جديداً في فترة عشرة أيام لجميع المشغلين، من خلال فرق متخصصة من الاتصالات السعودية تولت هذا العمل إدارةً وتنفيذاً بكفاءة متناهية.

ومن الحلول التقنية العاجلة التي أسهمت بعودة خدمات شبكات الجوال لوضعها الطبيعي في المنطقة المركزية، واستخدمت للمرة الأولى، وضع هوائيات مخفية داخل منارات الحرم المكي، ومواقع أخرى للحرم، مما ساهم في استمرار خدمات البيانات والخدمات الصوتية للجيل الثاني والثالث والرابع والرابع المطور، للمعتمرين والمصلين في المسجد الحرام بجميع طوابقه وساحاته الواسعة، والتي تشهد في شهر رمضان المبارك خصوصاً تزايداً كبيراً في أعدادهم، مع انتشار واضح للأجهزة الذكية التي ترفع من استخدام البيانات إلى أرقام قياسية تزيد من عام إلى آخر.

وقدّمت الاتصالات السعودية شكرها لإمارة مكة المكرمة وهيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، وجميع الجهات الحكومية والشركات العاملة؛ لتعاونهم جميعاً في سرعة التغلب على جميع المعوقات التي عادة ما تواجه مثل هذا العمل التي تتشعب بين جهات متعددة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *