70 % نسبة إشغال مراكز الإيواء بالأحساء.. والأعداد تتصاعد مع العيد

أعـلنها مدير سياحة المنطقة وأكـد تشكيل فِرق للتفتيش والجولات اليومية

أكد مدير الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني المكلف بالأحساء خالد الفريدة أن نسبة إشغال الفنادق في الأحساء خلال هذه الأيام بلغت 70  %، مشيرًا إلى أن النسبة تتجه للارتفاع مع فترة عيد الفطر المبارك، الذي يشهد تزايد أعداد السياح القادمين للأحساء من داخل السعودية وخارجها.

وأضاف “الفريدة” بأنه تم خلال فترة الإجازة التي تتزامن مع قرب حلول عيد الفطر المبارك تشكيل فِرق للتفتيش والقيام بجولات يومية على مراكز الإيواء من فنادق ووحدات سكنية مفروشة وشقق فندقية؛ للوقوف على جاهزيتها، ومستوى النظافة، ومتابعة أي ملاحظة يبديها النزلاء. مذكرًا بوجود مركز للاتصال السياحي لاستقبال أية ملاحظات على مدارة الساعة على الرقم (19988).

واستطرد مبينًا أن قطاع الإيواء في الأحساء يشهد طفرة نوعية في عدد المرافق ومستوى الخدمات؛ إذ أصبح الاستثمار في قطاع السياحة أمرًا جليًّا فتصاعدت أعداد الفنادق والوحدات السكنية. معزيًا ذلك لتزايد أعداد السياح عامًا بعد آخر، سواء من داخل السعودية أو من خارجها؛ الأمر الذي صاحبه توجه رؤوس الأموال للاستثمار في هذا القطاع؛ فساهم ذلك في زيادة مطردة في أعداد مراكز الإيواء.

وذكر مدير سياحة المنطقة أن الأحساء تمتلك مميزات نوعية جاذبة، تتمثل في موقعها الجغرافي الذي يتوسط دول مجلس التعاون، مع ما تمتلكه من تنوع طبيعي فريد، يضم الصحراء والبحر وواحة النخيل التي تعد الأكبر في العالم. كما تضم معالم سياحية معروفة كشاطئ العقير، وجبل القارة، ومتنزه الملك عبدالله للمغامرات في جبل الشعبة، ومواقع تراثية وتاريخية كمسجد جواثا، وقصر إبراهيم، وسوق القيصرية، وغيرها الكثير.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *