البرتغال وويلز في صراع للوصول إلى نهائي يورو ٢٠١٦

في المباراة الأولى لدور الأربعة .. الليلة

يلتقي المنتخب البرتغالي مع نظيره الويلزي على ملعب “بارك أولمبيك ليونيه” بمدينة ليون ضمن المباراة الأولى في الدور نصف النهائي من كأس أوروبا 2016م لكرة القدم والمقامة بفرنسا عند العاشرة من مساء اليوم.

ويأمل المنتخب البرتغالي مواصلة زحفه إلى النهائي للمرة الرابعة في النسخ الخمس الأخيرة والخامسة في تاريخه للاقتراب من اللقب.

وكانت البرتغال وصلت إلى هذه المرحلة من البطولة بعد أن تخطوا الدور الأول بثلاثة تعادلات ثم تجاوزت كرواتيا في الدور الثاني بعدها حجز المنتخب مقعده في دور الأربعة عبر ركلات الترجيح بتخطيهم بولندا 5-3 بعد تعادل الطرفين 1-1 في الوقتين الأصلي والإضافي .

في حين يسعى المنتخب الويلزي إلى الوقوف في وجه البرتغال وحرمانها من الوصول إلى النهائي للمرة الثانية في تاريخها بعد عام 2004 حينما خسرت أمام اليونان (0-1) على أرضها ، وكان المنتخب الويلزي دخل إلى هذه النهائيات واستطاع أن يفرض نفسه نجم البطولة بامتياز في أول مشاركة له على الإطلاق ، حيث وصل إلى الدور بعد أن تصدر مجموعته الثانية أمام الإنجليز ، حيث تخطى جاره الايرلندي الشمالي (1- 0) في الدور الثاني قبل أن يحقق المفاجأة الكبرى بإقصائه بلجيكا من الدور ربع النهائي بالفوز عليها 3-1.

وستكون المواجهة بين كريستيانو رونالدو وزميله في ريال مدريد الإسباني غاريث بايل الذي لعب دورًا أساسيًا في وصول ويلز إلى هذه المرحلة، في حين لم يقدم “سي ار 7” المستوى المأمول منه بل لعب كواريزما وريناتو سانشيز دور المنقذين، فيما اكتفى أفضل لاعب في العالم ثلاث مرات بالثنائية التي سجلها في الجولة الأخيرة من الدور الأول ضد المجر (3-3 .(

وستكون المواجهة بين البرتغال وويلز الأولى على صعيد البطولات لكنهما تواجها وديًا في ثلاث مناسبات وأولها يعود إلى عام 1949 حين فازت الأولى 3-2 ، ثم خسرت بعدها بعامين 1-2 قبل أن تعود وتفوز 3- 0 في المواجهة الأخيرة بينهما عام 2000 ، ومن المؤكد أن المواجهة الرابعة بين الطرفين ستكون الأهم على الإطلاق وسيكون الفوز فيها في متناول الفريقين لأن تاريخ البرتغال لن يشفع لها كثيرًا أمام منتخب ويلز المنظم الطامح .

وتخوض ويلز اللقاء بغياب لاعبين مؤثرين مثل أرون رامسي وبن ديفيس بسبب الإيقاف، أما من ناحية البرتغال فسيغيب لاعب الوسط المحوري وليام كارفاليو بسبب الإيقاف، وربما يغيب جواو موتينيو وأندري غوميز في الوسط بسبب الإصابة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *